منتقى الجمان من دروس رمضان

منتقى الجمان من دروس رمضان

تم بيعه :0

1.000 د.ك

إن لله عز وجل مواسم اختصها عن غيرها من المواسم بعبادات وطاعات، فشهر ذي الحجة اختصه الله بالحج الأكبر، وهذا يوم الجمعة اختصه الله بصلاة الجمعة، وغير ذلك من الأزمنة والمواسم الفاضلة.
ومن هذه الأزمنة التي خصها الله وشرفها بمضاعفة أجور العبادات شهر رمضان المبارك، ذاك الشهر الذي أصبحت النفوس متعلقة به ولا تنفك عنه شوقا.
ففي شهر رمضان يشرع الصيام، وقراءة القرآن الكريم، وقيام الليل وفيه الكثير الكثير من العبادات التي يجني من ورائها العبد كنوز الحسنات.
فطوبى لمن أدرك شهر رمضان ووُجِد في صحيفته الجد والاجتهاد من صيام وقيام وختم للقرآن، وقد جاء في الحديث ( رَغِمَ أنفُ رجل دخل عليه رمضان ثم انسلخ ولم يغفر له….. ) رواه الترمذي وصححه الألباني.
وها أنا أضع بين يدي طالب العلم وأئمة المساجد هذا الكتاب ليستفيد منه، وقد أسميته منتقى الجمان من دروس رمضان وهو كتاب يحوي ثلاثين درسا يستطيع إمام المسجد أن يلقيها على مسامع المصلين يوميا في شهر رمضان، وقد حرصت أن يحوي الدرس على آيات وأحاديث نبوية صحيحة، وتركت لأخي إمام المسجد الاسترسال والتفصيل بما يراه مناسباً له وللمصلين.
والله أسأل أن يجعل هذا العمل خالصا لوجهه الكريم، وأن يرزقني الأجر والمثوبة يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم، وأن ينفع به المسلمين والمسلمات.

1.000 د.ك

أضف إلى السلة
شراء الآن

وصف الكتاب